موسكو : روسيا تشرّع أبوابها لـ”هواوي” الصينية لتطوير شبكة الجيل الخامس

فيما فرضت الولايات المتحدة حظراً عى

لموسكو: فيما فرضت الولايات المتحدة حظراً عى شركة هواوي لاتهامها بالتجسس، وطلبت من حلفائها حذو حذوها، تشرع موسكو أبوابها أمام المجموعة الصينية، خصوصاً في مجال تطوير شبكات الجيل الخامس للانترنت.

وافتتحت هواوي هذا الشهر في موسكو أول منطقة اختبار للجيل الخامس، بالتعاون مع مشغل الاتصالات الروسي “ام تي اس”. وشبكة الجيل الخامس بسرعتها الفائقة بمثابة حلم للروس الذين يستخدمون هواتفهم الذكية بشكل كبير.

لكنها قد تجد استخدامات أيضاً في قطاعات أخرى مثل قطاع السيارات الذكية والتخفيف من الازدحام المروري المعتاد في موسكو. وستصبح شبكة الجيل الخامس “هيكل البنى التحتية الاعتيادي بالنسبة لنا وأساسيةً بالنسبة للأسر خلال بضع سنوات”، وفق ما أعلن مدير تكنولوجيا المعلومات في مدينة موسكو إدوارد ليسنكو بمناسبة افتتاح المنطقة التجريبية.

ووقع الاتفاق بشأن تطوير شبكة الجيل الخامس في موسكو بين هواوي والمجموعة الروسية الخاصة بالاتصالات في يونيو، بمناسبة زيارة الرئيس الصيني شي جينبينغ لمدينة سان بطرسبورغ لحضور المنتدى الاقتصادي.

مقالات ذات صلة