مقتل 129 شخصاً خلال مباراة كرة قدم في إندونيسيا (فيديو)

أفادت وسائل إعلام إندونسية السبت بمقتل 129 شخصا وإصابة 180 آخرين جراء أعمال شغب خلال مباراة كرة قدم.

وبحسب صحيفة “Detikjatim” تسببت أعمال الشغب في ملعب كانجوروهان في مالانج بمقتل 129 شخصا من بين أنصار نادي أريما، من بينهم شرطيان.

وقال رئيس شرطة جاوا الشرقية نيكو أفينتا، للصحفيين إن “129 شخصا لقوا مصرعهم، اثنان منهم من أفراد الشرطة”.

وأضاف أن 34 شخصا لقوا حتفهم في الملعب، بينما توفي الآخرون في المستشفى خلال عملية الإنقاذ.

وأوضح أن معظم الضحايا لاقوا حتفهم جراء نقص الأكسجين خلال تدافع بعدما اقتحم المشجعون الملعب في استاد كانجوروهان حيث خسر الفريق المضيف أريما مالانج 3-2 أمام بيرسيبايا سورابايا، منافسه في جاوة الشرقية.

 

وبحسب الإعلام الإندونيسي، فقد بدأت الفوضى عندما اقتحمت الجماهير الملعب بعد خسارة فريقهم أمام بيرسيبايا، وفقا لروسيا اليوم.

وحاولت الشرطة تفريق جموع المشجعين الذين اقتحموا الملعب بإطلاق الغاز المسيل للدموع، كما أطلقت الغاز المسيل للدموع على المدرجات ما تسبب في إصابة المشجعين بالذعر والركض بسرعة فزاد الطين بلة وكثرت الوفيات.

وأعلن الاتحاد الإندونيسي لكرة القدم في أعقاب الحادث تعليق جميع مباريات البطولة المتبقية لمدة أسبوع ، مشيرا إلى إن نادي أريما لن يستضيف أي مباريات أخرى في بقية الموسم.

 

مقالات ذات صلة