مظلي ينجو من الموت في آخر لحظة

نجا مظلي من الموت في آخر لحظة قبل أن يهبط على الأرض بعدما أدت رياح قوية إلى تشابك الحبال حول جسمه معرضة إياه للخطر.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الخميس، أن الحادثة وقعت أورغانيا، شمالي إسبانيا، بينما كان كيفن فيليب يمارس القفز الأكروباتي الحر الذي يتحدى الجاذبية في المنطقة.

ووثق شريط فيديو لحظات واجه فيها المظلي السويسري مشكلة خطيرة، وهي تشابك جسمه بحبال المظلة، واستمر الاضطراب في حركة المظلي فترة من الوقت.

وتمكن المظلي في نهاية المطاف، وقبل لحظات من الاصطدام القاتل بالأرض، من الاستعانة فتح مظلتين احتياطيتين يدويا، مما جعل الهبوط على الأرض آمنا. وفقا لسكاي نيوز.

وجرى تصوير الفيديو بكاميرا بزاوية 360 درجة كانت مثبتة على خوذة المظلي، ونشر الفيديو على حسابه بموقع “يوتيوب”، حيث قال إن المشكلة بدأت عندما حاول تنفيذ حركة أكروباتية.

وكانت هناك لقطات أخرى، جرى تصويرها من الأرض أظهرت مدى السقوط السريع للمظلي قبل أن يتدارك الأمر، حيث كان الهبوط سليما إلى حد كبير.

مقالات ذات صلة