المنفوحي في الميدان: فرض هيبة القانون… بلا استثناءات

أبدى مدير عام بلدية الكويت المهندس أحمد المنفوحي حزماً شديداً في تطبيق القانون، خلال جولات ميدانية في إطار حملة لإغلاق السراديب والمخازن المخالفة في السكن الاستثماري، معلناً أنها مستمرة لنحو 3 أشهر مقبلة إلى أن يتم القضاء على جميع المخالفات، ومشيراً إلى أنه تم تشكيل 6 فرق في جميع المحافظات لتطبيق وفرض هيبة القانون، لا سيما أن هناك توجيهات مشدّدة في هذا الشأن.

المنفوحي، الذي يعد من أوائل القياديين الذين طبّقوا توصيات الحكومة الجديدة بالنزول إلى الشارع، كشف خلال الحملة التي قادها أمس من محافظة حولي، عن إخلاء 22 سرداباً مخالفاً بشكل طوعي، إضافة لإغلاق 15 سرداباً مخالفاً بالتعاون مع قوة الإطفاء العام في يوم واحد، علماً أنه تم رصد 189 موقعاً، مشيراً إلى وجود إجراء مشترك بين بلدية الكويت والإدارة العامة للإطفاء يتمثّل بوضع «بلوك» على صاحب العقار في حال عدم الاستجابة للإخلاء، خصوصاً أن يد البلدية ممدودة لمن يريد التعاون.

وأكد المنفوحي أن «القانون سيتم تطبيقه، ولن يُستثنى منه أحد، ولن يكون هناك تهاون فيه»، مشيراً إلى وجود توصيات من سمو رئيس مجلس الوزراء لكل القياديين بأن ينزلوا إلى الشارع لمعاينة الأوضاع وتسهيل الإجراءات وتطبيق القانون.

من جانبه، أشار رئيس قسم مخالفات الإطفاء في الإدارة العامة للإطفاء العقيد حسين خورشيد، إلى وجود خطة مُحكمة للقضاء على تجاوزات السراديب في المباني الاستثمارية، لافتاً إلى وجود أماكن للتخزين، وهي مؤهلة لشروط الأمن والسلامة وفق المخططات اللازمة المتوافرة في المناطق الصناعية.

مقالات ذات صلة