«إخلاء شامل» في مصفاة ميناء عبدالله للتأكد من جاهزية التعامل مع الطوارئ

أجرت إدارة مصفاة ميناء عبدالله التابعة لشركة البترول الوطنية تمرينا على عملية إخلاء شاملة وفقا للحالة (CAT3) والمصنفة بأنها الأخطر على العاملين.

وتضمن سيناريو التمرين حدوث تسرب غاز من المفاعل 204 بالوحدة 12، مما استدعى تنفيذ عملية الإخلاء التي شملت جميع الموظفين والعاملين في مواقع ومرافق المصفاة، والبالغ عددهم 1507 أشخاص، كما تم إخلاء منطقة شاليهات ميناء عبدالله القريبة من المصفاة، وذلك بالتعاون مع وزارة الداخلية ممثلة في إدارتي النجدة والمرور.

وفي هذا الصدد، أكد مدير العمليات في الشركة صلاح الخياط أن إدارة المصفاة تحرص على إجراء هذه التمارين بصفة دورية، بهدف رفع كفاءة وجاهزية العاملين للتعامل مع أي حالات طارئة محتملة، منوها إلى أنه أعقب العملية تدارس الحالة لتلافي أي ثغرات مستقبلا في التمارين المماثلة. الراى

مقالات ذات صلة