«نفط الكويت» توقع عقدين لمعالجة التربة الملوثة جراء الغزو العراقي

وقعت شركة نفط الكويت عقدين جديدين لمعالجة التربة الملوثة بالتسربات النفطية جراء الغزو العراقي، في شمال وجنوب الكويت، وذلك في إطار برنامج الكويت لتأهيل البيئة (KERP).

ومثّل الشركة في توقيع العقدين الرئيس التنفيذي لشركة نفط الكويت عماد محمود سلطان، وذلك بحضور نائب الرئيس التنفيذي للمشاريع الكبرى والخدمات الفنية خالد العتيبي، ونائب الرئيس التنفيذي للتجارية والخدمات المشتركة عبدالوهاب المذن، إضافة إلى عدد من المسؤولين في نفط الكويت والشركتين المقاولتين Hangzhou Zaopin و Heisco.

ويهدف العقدان، وهما الأخيران في سلسلة من خمسة عقود، إلى تنفيذ مشاريع لتأهيل وإصلاح التربة الملوثة نتيجة الغزو العراقي، حيث يغطي عملهما المنطقتين الثانية والثالثة بشمال وجنوب البلاد.

مقالات ذات صلة