العراق: تواصل الاحتجاجات رغم إعلان عبد المهدي عزمه الاستقالة

تواصلت الاحتجاجات المناوئة للحكومة في العراق على الرغم من إعلان رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، عزمه الاستقالة من منصبه.

وتجمع المئات في مدينة الناصرية، جنوبي البلاد، ,أحرقوا إطارات السيارات فوق ثلاثة جسور على نهر الفرات.

وشهدت مدينة كربلاء مساء الجمعة اشتباكات بين المتظاهرين وأجهزة الأمن التي استعملت قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريقهم.

ويشهد العراق احتجاجات واسعة اندلعت في أكتوبر/ تشرين الأول تنديدا بانتشار الفساد، وتدني الخدمات العامة، وارتفاع معدلات البطالة في البلاد.

ويطالب المحتجون بتغيير شامل في نظام الحكم.

مقالات ذات صلة