3750 حقيبة شتوية وزعتها جمعية الهلال الأحمر على العمال

وزعت جمعية الهلال الأحمر، اليوم السبت، 3750 حقيبة شتوية على شريحة العمال في القطاعات الصناعية والتجارية في البلاد وذلك بمقر الجمعية ضمن حملة (كسوة الشتاء لمصلحة العمالة في الكويت).
وقال رئيس مجلس ادارة الجمعية الدكتور هلال الساير لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان هذه الخطوة تأتي في إطار سعي الجمعية الدائم بأن يكون المستفيدون من خدماتها الإنسانية من الفئات المحتاجة، حيث اختارت شريحة العمال من ذوي الدخل المحدود.
وأضاف ان توزيع حقيبة كسوة الشتاء يأتي انطلاقا لحماية العمال من البرد القارس وتسهيل عملهم وإشعارهم بالاحساس بظروفهم والوقوف بجوارهم.
وأكد حرص الجمعية على اداء دورها الاجتماعي لخدمة كل الشرائح بالمجتمع وتتوجه بهذه المبادرة ضمن حملة (كسوة الشتاء) على العمال الذين يحتاجون الى من يقدر عملهم ويشد على ايديهم.
وذكر ان هذا المشروع يعد نوعا من أنواع التكافل والتراحم الاجتماعي ويأتي تقديرا لعمال النظافة لما يقومون به من أعمال تحتم عليهم طبيعتها التواجد في الشوارع بأجواء مناخية قاسية شديدة البرودة في فصل الشتاء.
وبين ان حقيبة كسوة الشتاء تتضمن العديد من الملابس المهمة التي توافر الدفء وتحققه وتحمي من المطر.
ودعا الساير الى التبرع والمساهمة عبر الموقع الإلكتروني لمصلحة حملة كسوة الشتاء مشيدا بالتعاون مع بنك الكويت الوطني بدعم المشروع الانساني المجتمعي.
وقال ان هذه المبادرة تعزز من الشراكة القائمة بين الهلال الأحمر الكويتي ومؤسسات القطاع الخاص وكل المحسنين من المواطنين والمقيمين بالبلاد للاسهام في العمل الإنساني والخيري من خلال البرامج الإنسانية المتنوعة التي تنظمها الجمعية.

مقالات ذات صلة