انطلاق مهرجان الموروث الشعبي الخليجي في قرية «صباح الأحمد»

بدأ مهرجان الموروث الشعبي الخليجي السادس موسم 2019-2020 فعالياته اليوم والمقام في قرية صباح الأحمد التراثية بمكرمة من لدن سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، ويشهد مسابقات تراثية وترويحية واجتماعية وافتتحه وزير شؤون الديوان الأميري رئيس اللجنة العليا للقرية الشيخ علي جراح الصباح.

وقام الشيخ علي الجراح والمشرف العام على القرية المستشار في الديوان الأميري محمد شرار والمستشار بالديوان الأميري محمد أبوالحسن ومسؤولو القرية وعدد من مسؤولي الجهات الحكومية والأهلية والخاصة المشاركة بالمهرجان بجولة تفقدية على معالم القرية وسط حضور رسمي وشعبي كبير.
وشملت الجولة تفقد معرض (إكسبو الكويت 965) الذي يقام للمرة الأولى بالقرية كذلك (جناح الكويت الثقافي) التابع للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب و(المركز الحرفي) التابع للهيئة العامة للشباب وغيرها من المرافق والأجنحة المشاركة في القرية.

وبهذه المناسبة، قال الشيخ علي الجراح في تصريح إن هذا الصرح التراثي والثقافي والترويحي هو هدية قيمة من مقام سمو أمير البلاد إلى الشعب الكويتي من مواطنين ومقيمين وضيوف الكويت للتعرف على جزء مهم من التراث الكويتي والخليجي.
وثمن عاليا هذه المكرمة الأميرية السامية بإنشاء القرية التي باتت متنفسا للأسر والعائلات في الكويت لقضاء أوقات جميلة ومريحة ومفيدة، رافعا أكف الدعاء أن يتم على سموه موفور الصحة والعافية وللكويت العز والسؤدد.
وأبدى إعجابه بما شاهده من مرافق تراثية وترفيهية مميزة بالقرية تعبر عن التراث الجميل للبلاد، مشيدا بالجهود الكبيرة التي يقوم بها المشرف العام على القرية المستشار في الديوان الأميري محمد ضيف الله شرار وفريقه المميز للإعداد للمهرجان.

مقالات ذات صلة