الخالد: زيارتي للمجلس الأعلى للقضاء استكمال للتوجيهات السامية

أكد رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ صباح الخالد اليوم أن زيارته الى المجلس الأعلى للقضاء تأتي استكمالا لتوجيهات سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، وذلك في تصريح أدلى به على هامش الزيارة حيث كان على رأس مستقبليه رئيس المجلس الأعلى للقضاء ورئيس محكمتي التمييز والدستورية المستشار يوسف المطاوعة.
وأضاف الخالد: إن هذه الزيارة تأتي ترجمة لتوجيهات سمو أمير البلاد خلال لقاء سموه الأسبوع الماضي رؤساء السلطات الثلاث التشريعية والتنفيذية والقضائية، معربا عن سعادته بتلك الزيارة.
وأوضح أن توجيه سموه «كان واضحا بالالتزام في تطبيق الدستور ولاسيما المادة (50) والتي تعنى بفصل السلطات مع تعاونها».
وشدد على أهمية التعاون وترجمة التوجيهات السامية، مضيفا “تباحثنا في لقاء اليوم في كيفية تنفيذ هذا التوجيه في التعاون بين السلطات الثلاث لما فيه خير ومصلحة البلاد».
وذكر «استفدت كثيرا مما استمعت إليه من قبل رئيس المجلس الأعلى للقضاء المستشار يوسف المطاوعة في مجال التعاون وما يجب أن يكون عليه عملنا كسلطات ثلاث في المرحلة المقبلة».
وثمن سمو الشيخ صباح الخالد استقبال رئيس المجلس الأعلى للقضاء وما تم بحثه للعمل سويا لترجمة التوجيهات السامية.
وأشار الى أنه سيقوم بزيارة لرئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم استكمالا لهذا التوجيه للعمل سويا على تحقيق مبدأ فصل السلطات مع تعاونها لما فيه مصلحة البلاد.

مقالات ذات صلة