وزير يطلق النار اعتراضاً على لعب زوجته كرة القدم

شهدت إحدى مباريات كرة القدم في دولة جنوب السودان موقفاً غريباً من نوعه، إذ أوقف وزير الشؤون الإنسانية في جنوب السودان، بيتر ميان، مباراة في ساحة الحرية بمدينة أويل، مبدياً اعتراضه على السماح لزوجته ألويل قرنق باللعب في المباراة.

وتُعَدُّ زوجة الوزير، المعروفة باسم “ألويل ميسي، إحدى أعضاء فريق نادي أويل لكرة القدم للسيدات، الذي يشارك في دوري الرابطة الوطنية للسيدات في جنوب السودان الذي تم إطلاقه أخيراً.

وأفاد مصدر أن الوزير اقتحم ملعب كرة القدم، مطالباً المنظمين بوقف المباراة والسماح لزوجته بالخروج.

وقال المصدر: “لم يكن الوزير سعيداً لأن الزوجة تركت طفلها البالغ من العمر ثلاثة أشهر في المنزل وانضمت إلى زملائها في الفريق للمباراة.

وطُلب من الوزير الانتظار، لكنه لم ينتظر طويلاً، وسحب سلاحه على الفور، وأطلق السلاح في الهواء لتعطيل اللعب، حيث توقفت المباراة بعد ذلك، وتم السماح للوزير بالعودة إلى منزله برفقة زوجته.

وكانت المباراة تجمع فريقي أويل وجوبا سوبر ستارز في الجولة الثانية من الدوري الوطني للسيدات في جنوب السودان وانتهت بالتعادل.

مقالات ذات صلة