العراق بلا انترنت وبغداد تعيد إغلاق المنطقة الخضراء

عبد المهدي يعلن حظرا للتجول في بغداد

قررت السلطات العراقية مساء الأربعاء إعادة إغلاق المنطقة الخضراء وسط بغداد، التي تضم مقار حكومية والسفارة الأميركية، بعدما أعيد فتحها في حزيران/يونيو الماضي، فيما تتواصل التظاهرات في محيطها، بحسب ما قال مصدر حكومي لوكالة فرانس برس.

وانتشرت المدرعات العسكرية وعناصر أمنيون عند المداخل والطرق المؤدية إلى المنطقة الخضراء، بحسب المصدر نفسه.

ويتخذ المتظاهرون في بغداد من ساحة التحرير نقطة انطلاق لتظاهراتهم، والتي لا يفصلها عن المنطقة الخضراء سوى جسر لعبور نهر دجلة.

وقال مرصد نتبلوكس لمراقبة الإنترنت إن الإنترنت انقطع عن معظم أنحاء العراق بما في ذلك العاصمة بغداد وإن معدل الاتصال انخفض إلى ما دون 70 في المئة، وسط تجدد احتجاجات مناهضة

لحكومة تحولت إلى العنف وانتشرت في أنحاء البلاد.

وفي وقت سابق اليوم الأربعاء بدت مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر وإنستجرام وتطبيق التراسل واتس آب معطلة في أنحاء العراق باستثناء إقليم كردستان شبه المستقل والذي يمتلك بنية تحتية منفصلة فيما يتعلق بالإنترنت.

ولم يتسن الوصول إلى خدمات الإنترنت سوى من خلال شبكة افتراضية خاصة، وهي تخفي فعليا موقع الجهاز المستخدم.

مقالات ذات صلة