جنان تستقيل.. والمجلس يناقش استجواب الجراح

أعلنت وزيرة الأشغال العامة وزيرة الدولة لشؤون الإسكان الدكتورة جنان رمضان، اليوم الثلاثاء تقديم استقالتها من منصبها.
جاء ذلك في كلمة للوزيرة في نهاية مناقشة الاستجواب الموجه إليها من النائب عمر الطبطبائي ضمن بند الاستجوابات المدرج على جدول اعمال جلسة المجلس العادية.
وتباينت آراء نواب مجلس الأمة المتحدثين في جلسته العادية حيال محاور الاستجواب بين مؤيد ومعارض.
وتحدث النائب الدكتور عادل الدمخي مؤيدا له فيما تحدث النائب صفاء الهاشم معارضة له ضمن بند الاستجوابات المدرج على جدول اعمال الجلسة.

وكان المجلس رفع من جدول الأعمال الاستجواب الموجه من النائب محمد هايف لوزير المالية السابق الدكتور نايف الحجرف نظرا لصدور المرسوم باستقالة الوزير. وأكد هايف أن سحب الاستجواب بداعي استقالة الوزير لا يعني سحب المحاور وتركه هذا الاستجواب تتحمله الوزيرة العقيل وعليها الأخذ بما أثير بهذا الاستجواب وكذلك على اللجنة المالية البرلمانية الاستمرار ببتعديل القوانين بما لايخالف الشريعة الإسلامية.وكان رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم افتتح صباح اليوم جلسة المجلس العادية بعد رفعها نصف ساعة لعدم اكتمال النصاب. وبدأ المجلس بمناقشة الرسائل الواردة بعد التصديق على المضابط وتلاوة الأمين العام لمرسومي قبول استقالة وزير المالية نايف الحجرف وتعيين مريم العقيل وزيرا للمالية بالوكالة.
ووافق مجلس الأمة على رسالة من وزير العدل وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة يطلب فيها تخصيص جزءين من إحدى الجلسات المقبلة لإحاطة النواب بالخطوات التي قامت بها الحكومة لإصلاح الطرق، وتطورات مشاريع الإسكان والطلبات الإسكانية، ويكلف مكتب المجلس بتحديد الموعد.
كما وافق على رسالة من رئيس اللجنة (الصحية) يطلب فيها إعادة تكليف اللجنة إعداد تقرير عن شبكات الاتصال الجديدة (5G) على أن تقدم اللجنة تقريرها بهذا الشأن خلال ثلاثة أشهر من تاريخ الموافقة على الطلب.
ووافق المجلس على رسالة من رئيسة لجنة الشؤون المالية والاقتصادية تطلب فيها إحالة مشروع القانون بالموافقة على الانضمام إلى اتفاقية تأسيس البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية إلى لجنة الشؤون الخارجية للاختصاص عملًا بحكم المادة (58) من اللائحة الداخلية.
ومدد مجلس الأمة تكليف اللجنة المالية بالتحقيق في التضخم الاقتصادي وغلاء الأسعار، كذلك مدد تكليفها لمدة ثلاثة أشهر في محاور استجواب وزير المالية السابق نايف الحجرف.
ثم أدى رئيس ديوان المحاسبة فيصل الشايع اليمين الدستورية أمام المجلس، وذلك بعد صدور مرسوم تعيينه.
وقالت وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية وزيرة المالية بالوكالة مريم العقيل ردا على سؤال للنائب أسامة الشاهين بشأن تعطل النظم الوظيفية المتكاملة إن نظام الخدمة المتكامل قائم ومن خلال الخدمة الهاتفية يمكن للموظف الوصول لبياناته عن طريق الاتصال، أما فيما يتعلق بالنظام والربط بين الجهات الحكومية عن طريق “اونلاين” فيحتاج لوقت وهو وقت قريب ونحن في اجراءات ترسية المناقصة، مؤكدة أن إعادة النظام «اونلاين» مسألة وقت.
وأضافت العقيل إنه بالاضافة الى النظام الآلي سيتم الآن تشغيل نظام «الآب» وسيتم تطوير الخدمات وتشغيلها خلال فترة بسيطة.
وكان مقدم السؤال قال خلال الجلسة اليوم إن الرد على سؤاله فتح الباب على أسئلة جديدة حول خلل النظم الوظيفية التي لا يوجد لها عقود صيانة ولا يوجد موعد معلوم لإعادة تشغيلها، معربا عن أمله في تدارك معالجة النظم الوظيفية المتكاملة خاصة وأننا نتحدث عن حكومة إلكترونية .

الراي

مقالات ذات صلة