اختلاف الأنصبة يدفع معلمات «الاقتصاد المنزلي» للاعتصام

دفع اختلاف الأنصبة معلمات الاقتصاد المنزلي إلى الاعتصام مطالبات بالعدالة في توزيع الحصص وفتح تخصص الاقتصاد في الكلية وتحريك ملف الوظائف الإشرافية وعدم تكليف المعلمات بالأعباء الإدارية.

وفيما وضعت المعتصمات ملف الأنصبة في المقام الأول مناشدات وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي إجراء التوزيع العادل بين المعلمات، أكد مصدر تربوي لـ«الراي» أن أصحاب «اللا مانع» أفسدوا العمل في الوزارة وكل التنقلات التي تتم في صفوف المعلمات تتم عبر الواسطات حيث وجود 17 معلمة اقتصاد فائض في المعهد الديني بسبب واسطات البعض و«اللا مانع» التي تصرف لهن بالجملة».

وذكر المصدر إن الزيادة في الحصص حصتان فقط حيث يتراوح نصيب المعلمة من 14 إلى 16 حصة في الأسبوع وذلك بسبب المناهج الجديدة التي استوجبت هذه الزيادة في الحصص، مؤكداً أن بعض المعلمات يسعين إلى النوم فقط وعدم العمل واللعب بالهاتف المحمول.  عن الراي

مقالات ذات صلة