ريال مدريد ينجو من هزيمة تاريخية ويقتنص نقطة من كلوب بروج

في دوري الأبطال

نجا فريق ريال مدريد من هزيمة تاريخية في ملعبه سانتياجو بيرنابيو أمام فريق كلوب بروج البلجيكي بهدفين نظيفين في الجولة الثانية من دوري الأبطال، ونجح في تسجيل هدفين لينتهي اللقاء بالتعادل (2-2).

ريال مدريد تأخر بهدفين سجلهما دينيس قبل أن يسجل في الشوط الثاني راموس وكاسيميرو ليُنقذ الفريق الملكي نفسه من هزيمة ثانية على التوالي في المجموعة.

ملخص المباراة

بدأت المباراة بسيطرة من ريال مدريد لكن الفريق البلجيكي نجح في تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 8 عن طريق دينيس الذي قابل عرضية أرضية داخل منطقة الجزاء لترتطم بقدميه وتعانق شباك كورتوا قبل أن يؤكد حكم الفيديو صحة الهدف.

وحاول ريال مدريد العودة للتعادل بعد الهدف بتكثيف الضغط على الضيف، لكن كلوب بروج ظهر متماسكاً للغاية في الخطوط الخلفية، وكاد مودريتش أن يضرب التكتل الدفاعي بتسديدة من داخل منطقة الجزاء مرت إلى جوار القائم الأيسر بقليل في الدقيقة 21.

وكاد فاران أن يعدل النتيجة في الدقيقة 28 بعرضية متقنة في منطقة الجزاء قابلها المدافع الفرنسي برأسية باتجاه الشباك لكن الحارس مينوليه نجح في إبعاد الكرة بنجاح.

وفي الدقيقة 40 تلقى دينيس تمريرة خلف الدفاع الملكي لينفرد ويتقدم بسرعته قبل أن يسدد الكرة إلى شباك كورتوا الذي فشل مجدداً في التصدي لتسديدة لاعب الفريق البلجيكي.

وبين شوطي المباراة أجرى زين الدين زيدان تغييراً بخروج حارس المرمى كورتوا ونزول أريولا، دون الإشارة إلى تعرض الحارس البلجيكي للإصابة أو إذا كان التغيير فنياً.

وفي الدقيقة 55 قابل راموس عرضية متقنة داخل منطقة الجزاء برأسية قوية ارتطمت بالأرض وعانقت الشباك قبل أن يلغيه الحكم بداعي التسلل لكن تقنية الفيديو احتسبت الهدف.

وكاد هازارد أن يتعادل في الدقيقة 65 بعد اختراق رائع للدفاع البلجيكي والوصول إلى إلى حدود منطقة الجزاء قبل أن يسدد قذيفة أرضية بيسراه مرت إلى جوار القائم الأيسر بقليل.

وتعرض قائد كلوب بروج رود فورمر للطرد في الدقيقة 85 بعد اعتراضه على الحكم لاحتساب ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء فريقه.

وتصدى كروس للتنفيذ في الدقيقة 86 ليرسل عرضية متقنة داخل منطقة الجزاء حولها كاسيميرو برأسية قوية إلى شباك الفريق البلجيكي المنقوص ليتعادل أصحاب الأرض.

 

مقالات ذات صلة