سمكة تقتل سيدة وتُرعب سكان غزة

أصيب سكان قطاع غزة بالرعب بعد وفاة سيدة قبل أيام بعد تناولها لسمكة من نوع «أرنب»، تم التحذير من اصطيادها وبيعها وتناولها مسبقاً من خلال وزارة الزراعة في قطاع غزة، لأن كمية السم في السمكة الواحدة كافية لقتل مجموعة من الناس، وهذا ما أدى لوفاة السيدة وتسمم عائلتها.

وزارة الزراعة ووزارة الاقتصاد في قطاع غزة حذرتا من اصطياد هذه السمكة وبيعها وتناولها، ولكن رغم ذلك يتم اصطيادها وبيعها وتناولها، لكن الرعب من هذه السمكة زاد بعد وفاة السيدة داخل مستشفى الشفاء، نتيجة عدم التزام الصيادين بهذه التحذيرات.

ويشبه رأس هذه السمكة «الأرنب البري» وشكلها انسيابي، ويوجد منها أحجام عدة.

وأصدرت بلدية غزة تنويهاً حول «سمكة الأرنب السامة» بمنع صيد أو بيع أو شراء أو تداول السمكة التي يطلق عليها أيضاً سمكة الثعبان أو الفوغو، سواء بشكلها الطبيعي، أو المسلوخ أو مطبوخة أو غير ذلك.

مقالات ذات صلة