السعودية على جدة أنقذت حفيدتها وغرقت هي

عم الحزن مدينة سكاكا السعودية بعدما توفيت امرأة سعودية تدعى سارة العليمي غرقاً في حوض سباحة بإحدى الاستراحات. حيث شاهدت الجدة حفيدتها تسقط في الجزء العميق من المسبح فرمت نفسها ونجحت في إنقاذها.

وروى ابنها عبدالله بن موسى النصيري لصحيفة «عكاظ» أن حفيدة الفقيدة كانت في المسبح مع قريناتها من الأطفال وأن والدته لاحظت أن حفيدتها قد تقدمت للجزء العميق من المسبح وفقدت السيطرة على نفسها وأشرفت على الغرق فما كان من والدته (رحمها الله) إلا أن رمت بنفسها لإنقاذها من السقوط إلى قاع المسبح، وبالفعل أنقذت حفيدتها من الغرق والوفاة، وتوفيت هي رحمها الله وغفر لها وجعلها من الشهداء. وأضاف أن الفقيدة كبيرة في السن ولا تملك أدنى درجات الخبرة في السباحة.

الجدير بالذكر أن الجدة (رحمها الله) كانت معلمة “متقاعدة” لأكثر من 30 عاما في سكاكا، وقد تعلم على يديها العديد من طالبات مدينة سكاكا والجميع يشهد للفقيدة بحسن الأخلاق والطيبة.

مقالات ذات صلة