«السيولة» تهبط بتصنيف الكويت

محافظ «المركزي» يدق ناقوس الخطر: لن يستمر الرخاء إذا لم تُتخذ إجراءات إصلاح جدّية

خفّضت وكالة موديز لخدمات المستثمرين تصنيف الكويت بواقع درجتين من «Aa2» إلى «A1» مع تغيير النظرة المستقبلية من سلبية إلى مستقرة.

وأرجعت الوكالة إجراءها إلى زيادة مخاطر السيولة الحكومية، مع استمرار غياب قانون جديد للدين العام، وعدم السماح للحكومة بالسحب من صندوق احتياطي الأجيال القادمة، واقتراب الموارد السائلة المتاحة في صندوق الاحتياطي العام من النفاد، إضافة إلى ضعف القوة المؤسساتية ومعايير الحوكمة.

ولفتت «موديز» إلى جمود في شأن إستراتيجية التمويل المتوسطة الأجل للحكومة، وعدم وجود أي تدابير فعالة لضبط المالية العامة، منوهة إلى أن الكويت تمتلك مخزوناً ضخماً من الأصول السيادية يمكن أن يقلّص مخاطر السيولة في حال استخدامها لتمويل عجوزات الموازنة.

مقالات ذات صلة