مقتل وإصابة 31 في تظاهرات العراق

أفاد المرصد العراقي لحقوق الإنسان، الجمعة، بسقوط قتيل ونحو 30 حالة اختناق في تظاهرات بغداد.

يأتي ذلك فيما استمر توافد المتظاهرين إلى ساحة التحرير وسط بغداد، منذ الصباح الباكر الجمعة، وسط توقعات بأن تكون المظاهرات التي تمت الدعوة لها اليوم، الأكبر في تاريخ العراق، وسط انتشار لقوات الأمن بكثافة في شوارع بغداد تحسباً لتزايد الاحتجاجات.

ونقل مراسل وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) عن شهود عيان أن قوات حفظ النظام سمحت لجموع المتظاهرين في ساحة التحرير بالاندفاع نحو منتصف جسر الجمهورية والتجمع هناك حاملين أعلام العراق وسط هتافات بشعارات تطالب بإقالة الحكومة وحل البرلمان وتعديل الدستور وإلغاء مجالس المحافظات وتعديل قانون الانتخابات وتشكيل مفوضية انتخابات تضم شخصيات مستقلة.

وأوضح الشهود أن العشرات من المتظاهرين شرعوا بالتجمع في ساحات التظاهر وأمام مباني مجالس المحافظات في النجف والناصرية والديوانية وبابل وميسان ايذانا بانطلاق المظاهرات الشعبية الاحتجاجية.

وكان شهود عيان قد قالوا لـ (د.ب.أ) من ساحة التحرير إن جموع المتظاهرين دخلوا إلى ساحة التحرير من أماكن متفرقة حاملين أعلام العراق وهتفوا بشعارات تطالب بإسقاط النظام.

مقالات ذات صلة