عالم مصري: الأشعة المقطعية والتحاليل أقوى من مسحة كورونا

قال الدكتور محمد صدقي أستاذ ورئيس قسم الصدر بطب الأزهر، “أي حد عنده أعراض خفيفة لكورونا يعتبر نفسه كورونا ويذهب للمسكنات، ولو اشتدت الأعراض عليه الذهاب للدكتور المتخصص، ويعمل أشعة وتحاليل”.

وأضاف صدقي، في حواره عبر سكايب، لبرنامج “الجمعة في مصر”، المذاع عبر شاشة “أم بي سي مصر”، بحسب موقع فيتو مساء اليوم الجمعة، هناك أسر كثيرة في مصر يوجد بها مصابون بفيروس كورونا، أو مخالط لمصاب بالفيروس، متابعا أن أي شخص عنده أعراض خفيفة وفي مقدمتها ارتفاع درجة الحرارة وحكة وعطس وفقد حاسة الشم وتكسير في الجسم وإسهال يعتبر نفسه مصابا.

وأردف: “ماينفعش أخد علاج للوقاية، والعلاج بتاع كورونا لعلاج الأعراض”، متسائلا:”إزاي أخده يعني وهذا أمر غير صحيح تمامًا”

وأكد أن الأشعة المقطعية والتحاليل أقوى من مسحة فيروس كوفيد 19 والمعروف إعلاميا بفيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أن فيروس كورونا له أعراض يجب التركيز فيها.

مقالات ذات صلة