وفيات كورونا في بريطانيا تبلغ “المأساة”

تجاوزت حصيلة وفيّات كوفيد-19 في مستشفيات بريطانيا أمس السبت 20 ألفًا، الأمر الذي اعتبرته وزيرة الداخلية بريتي باتال “مأسويًّا للغاية”، لكنّها دعت السكّان إلى “التحلّي بالقوّة” لمواصلة الحجر.

يأتي ذلك، في وقت يعود رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الاثنين إلى مكتبه، بعدما تعافى من كوفيد-19.

ووفق آخر أرقام وزارة الصحّة، سُجّلت السبت 813 وفاة إضافية بكوفيد-19 في المستشفيات، ما يرفع الحصيلة الإجمالية إلى 20319.

وشهدت الحصيلة اليومية ارتفاعا عن اليوم السابق الذي سجلت خلاله 684 وفاة، وذلك رغم اعتبار الحكومة أنّ البلاد تجاوزت ذروة الوباء.

ولا يأخذ التعداد اليومي في الاعتبار دُور المسنين، ويؤكد ممثلون لهذه المؤسسات أنها شهدت آلاف الوفيات.

في مارس، أعلن مسؤولون في قطاع الصحة أن حصيلة 20 ألف وفاة على الأقل ستكون “نتيجة جيدة”.

واعتبر ستيفن بويس، أحد كبار مسؤولي الصحة في البلاد، أن هذا “يوم حزين جدا لأمتنا”.

من جهة أخرى، ارتفع عدد الإصابات المؤكدة إلى 148377 بزيادة 4913 إصابة.

وتنتظر المملكة المتحدة التي تعيش منذ 23 مارس في ظلّ حجر يتواصل حتى 7 مايو، تولي جونسون دفة القيادة مجددا عقب تعافيه من كوفيد-19، وهو يعيش فترة نقاهة منذ مغادرته المستشفى يوم 12 ابريل.

مقالات ذات صلة

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com