متمرد جديد يُحضر نفسه لمغادرة ريال مدريد في الشتاء

صانع ألعاب النادي الملكي إيسكو يُحضر نفسه لمغادرة ريال مدريد في الشتاء

ترددت أنباء في وسائل الإعلام الإسبانية، عن استعداد أحد الرجال المخلصين لمدرب ريال مدريد زين الدين زيدان، لمغادرة “سانتياغو بيرنابيو” في فترة الانتقالات الشتوية المنتظرة، وذلك اعتراضًا على تهميشه من قبل المدرب بطريقة غير مسبوقة منذ انتقال للنادي عام 2013.
وبحسب ما ذكره مقدم برنامج “الشيرينغيتو”، فإن صانع ألعاب النادي الملكي إيسكو، قرر بالفعل تنفيذ خطة الرحيل عن الريال في الميركاتو الشتوي، وليس الانتظار لمنتصف العام الجديد، منها لعدم تقبله فكرة الجلوس على مقاعد البدلاء، ومنها أيضًا لحرصه على تمثيل منتخب بلاده الإسباني في يورو 2020.
وقال المصدر، إن صاحب الـ27 عامًا يشعر بخيبة أمل بسبب وضعه المأساوي مع زيدان، لخروجه بشكل شبه دائم من حسابات المدرب، حتى بعد تعافيه من إصابته التي ألمت به في أغسطس / آب الماضي، الأمر الذي جعله يُعيد التفكير حول مستقبله مع اللوس بلانكوس مرة أخرى.
وأشار المقدم، إلى أنه في حال استمر وضع اللاعب على ما هو عليه حتى بداية العام الجديد، فسوف يضطر لرفع راية التمرد والعصيان في وجه زيدان، بحثًا عن مكان يمنحه فرصة اللعب بصفة مستمرة، ليُبقي على آماله في دخول قائمة لا روخا المشاركة في يورو 2020.
ويعتبر إيسكو من أبرز نجوم زيدان في ولايته الأولى مع سلطان القارة العجوز، التي حقق خلالها الفريق إنجازات للتاريخ، منها على سبيل المثال الهيمنة على كأس دوري أبطال أوروبا 3 مرات متتالية، وغيرها من الألقاب المحلية والقارية، إلا أنه منذ بداية الموسم الجاري، لم يظهر سوى في 20 دقيقة فقط، بمشاركته كبديل في لقاء غرناطة الأخير.

مقالات ذات صلة